القائمة الرئيسية

الصفحات

شرح مستويات الدعم والمقاومة و 3 طرق لتحديدها

الدعم والمقاومة (Support and Resistance) من المصطلحات الشائعة التي يستخدمها المحللون الفنيون لوصف المستويات التي من المرجح أن يتوقف فيها السعر عن الحركة و يغير الاتجاه، وتمثل على الرسم البياني المستويات السعرية التي ترتد منها الأسعار والمناطق التي تتباين فيها قوى العرض والطلب أو بعبارات أخرى المناطق التي يتصارع فيها البائعون والمشترون على السيطرة على السوق. 
تساعد مستويات الدعم والمقاومة المتداول في البحث عن فرص دخوله في السوق وتحديد أهدافه ووقت خروجه وسنوضح هذا بالتفصيل أدناه. 

ما هو الدعم (Support)؟ 

الدعم هو المستوى الذي يدعم السعر ويحد من نطاق حركته نحو الهبوط، أي المستوى الذي يتوقف فيه السعر ويرتد منه بعد حركة هبوط سابقة. أكثر توضيحا، مستوى الدعم هو المستوى السعري حيث يكون الطلب مرتفعا، أي المستوى الذي كلما انخفض السعر نحوه يصبح فيه الأصل أو تصبح فيه السلعة أرخص، يميل فيه المشترون أكثر نحو الشراء ويصبح فيه البائعون أقل ميلاً للبيع. 
يتشكل الدعم بعدما يتغلب المشترون (الثيران) على البائعون (الدببة)، أي يسيطر المشترون على السوق وينجحون في دفع السعر نحو الصعود. 
مستوى الدعم - Support Level

ما هي المقاومة (Resistance)؟ 

المقاومة هي المستوى الذي يقاوم السعر ويحد من نطاق حركته نحو الصعود، أي المستوى الذي يتوقف فيه السعر ويرتد منه بعد حركة صعود سابقة. أكثر توضيحا، مستوى المقاومة هو المستوى السعري حيث يكون العرض مرتفعا، أي المستوى الذي كلما ارتفع السعر نحوه يميل فيه البائعون أكثر نحو البيع ويصبح فيه المشترون أقل ميلاً للشراء. 
يتشكل مستوى المقاومة بعدما يتغلب البائعون على المشترون، أي يسيطر البائعون على السوق وينجحون في دفع السعر نحو الهبوط. 
مستوى المقاومة - Resistance Level

مستويات الدعم والمقاومة الثابتة والمتحركة (Static and Dynamic Support and Resistance Levels)

يمكن تقسيم مستويات الدعم والمقاومة إلى نوعين، مستويات أفقية ثابتة، وهي المستويات التي يرسمها المحلل الفني فوق القمم وأسفل القيعان، تكون الأسعار في هذه المستويات متقاربة أو متساوية وهي المستويات الموضحة في الصور أعلاه، ومستويات متحركة أو ديناميكية، أي تتحرك مع السعر ممثلة في خطوط الاتجاه وخطوط المتوسط المتحرك والبولنجر باند وغيرها. 

تحديد الدعم والمقاومة 

يمكن تحديد ورسم مستويات وخطوط الدعم والمقاومة بالاعتماد على الطرق التالية: 

القمم والقيعان (Tops & Bottoms)

 القمم والقيعان هي المناطق التي يحدث فيها تباين في قوى العرض والطلب، فإذا كان السعر متجها نحو الهبوط وفجأة توقف وارتد نحو الصعود يتكون قاع في إشارة إلى تغلب قوى الطلب على قوى العرض أي في هذا القاع استطاع المشترون السيطرة على السوق ودفع السعر نحو الصعود. في المقابل، إذا كان السعر متجها نحو الصعود وفجأة توقف وارتد نحو الهبوط تتكون قمة في إشارة إلى تغلب قوى العرض على قوى الطلب أي في هذه القمة استطاع البائعون السيطرة على السوق ودفع السعر نحو الهبوط. خلاصة هذا القول، يمكن اعتبار كل قاع سابق بمثابة دعم يصبح من المحتمل انعكاس السعر منه مرة أخرى، وكل قمة سابقة بمثابة مقاومة يصبح من المحتمل انعكاس السعر منها مرة أخرى. 
لرسم مستوى دعم أو مقاومة يحدد المحلل قمتين أو قاعين ويضع تحت أطرافهما خط مستقيم، هذا الخط هو مستوى الدعم أو المقاومة. يعتقد الكثير من المحللين الفنيين أنه كلما اختبر السعر في كثير من الأحيان مستوى دعم أو مقاومة وانعكس منه دون كسره زادت قوته وموثوقيته، ولكن في الحقيقة هذا ليس صحيحا فالاتجاه العرضي للسعر لا يستمر طويلا، ومستويات الدعم والمقاومة لا تصمد دائما، فكلما زاد اختبار السعر للمستوى زادت احتمالية كسره أو اختراقه.
مستويات الدعم والمقاومة - Support & Resistance Levels
تذكر!
- كل قاع هو دعم وكل قمة هي مقاومة.
- تتشكل القمم والقيعان نتيجة تبادل الأدوار بين البائعين والمشترين.
- كلما زاد اختبار الدعم أو المقاومة أصبح أضعف.

المتوسطات المتحركة (Moving Averages)

يعتمد معظم المحللون الفنيون على المتوسطات المتحركة لتحديد مستويات الدعم والمقاومة. تقوم هذه المتوسطات بحساب متوسطات الأسعار وترجمتها على الرسم البياني على شكل خطوط تتحرك مع السعر، تعمل هذه الخطوط كمستويات دعم عندما تتحرك تحت السعر وتعمل كمقاومة عندما تتحرك فوق السعر. يجب أن تضع في اعتبارك عند الاعتماد على المتوسطات المتحركة لتحديد مستويات الدعم والمقاومة أنه كل ما كان الإطار الزمني الذي تتداول فيه أصغر وفترة المتوسط المتحرك أقصر كلما كان المستوى الذي يشكله المتوسط أضعف والعكس صحيح، فكلما كان الإطار الزمني أكبر و فترة المتوسط المتحرك أطول كلما ولد المتوسط مستويات دعم ومقاومة أقوى. 
المتوسط المتحرك 100 بمثابة مستوى مقاومة
خط متوسط متحرك يعمل بمثابة مقاومة في الاتجاه الهابط للسعر

خطوط الاتجاه (Trend Lines)

تعمل خطوط الاتجاه أيضا بمثابة مستويات دعم ومقاومة، فهي تدعم السعر في الاتجاه الصاعد وتقاومه في الاتجاه الهابط. في المثال التوضيحي أدناه ستلاحظ كيف يعمل خط الاتجاه الهابط بمثابة دعم لسعر اليورو مقابل الدولار الأمريكي على الإطار الزمني اليومي. 
خط اتجاه هابط بمثابة مستوى مقاومة - Downtrend line act as a resistance
خط اتجاه هابط يعمل بمثابة مستوى مقاومة
تذكر! 
- المتداول المحترف يتداول مع الاتجاه لا عكسه. 
- في الاتجاه الصاعد: الشراء عند اختبار السعر لخط الاتجاه - الشراء بعد اختراق المقاومة أو عند إعادة اختبارها. 
- في الاتجاه الهابط: البيع عند اختبار السعر لخط الاتجاه - البيع بعد كسر الدعم أو عند إعادة اختباره. 
- في الاتجاه العرضي: الشراء من الدعم وبعد اختراق المقاومة أو عند إعادة اختبارها اذا سبق الاتجاه العرضي اتجاه صاعد والعكس صحيح تماما.

تبادل الأدوار بين الدعم والمقاومة 

يحدث تبادل الأدوار بين مستوي الدعم والمقاومة عندما يكسر السعر أو يخترق أحدهما ويعيد اختباره، فعندما يخترق السعر المقاومة ويعيد اختبارها قد تتحول إلى دعم، وعندما يكسر السعر الدعم ويعيد اختباره قد يتحول إلى مقاومة. يشير كسر الدعم إلى أن قوى العرض قد تغلبت على قوى الطلب أي البائعون تغلبوا على المشترون ويشير اختراق المقاومة إلى العكس. يقصد بالاختراق والكسر هنا إغلاق السعر فوق أو تحت المستوى.
إعادة اختبار السعر لمستوى الدعم المكسور قد تكون فرصة بيع محتملة وإعادة اختبار السعر لمستوى المقاومة المخترق قد تكون فرصة شراء محتملة. 
مستوى دعم تحول الى مستوى مقاومة - Support Turned Resistance
مستوى دعم تحول الى مستوى مقاومة
تذكر!
- الدعم يتحول الى مقاومة والمقاومة تتحول الى دعم.
- في الاتجاه الصاعد يخترق السعر مستوى المقاومة ليكمل مساره في نفس الاتجاه، اذا عاد لاختبارها تتحول الى دعم.
- في الاتجاه الهابط يكسر السعر مستوى الدعم ليكمل مساره في نفس الاتجاه، اذا عاد لاختباره يتحول الى مقاومة.
- اختراق السعر لمقاومة في الاتجاه الصاعد وإعادة اختبارها فرصة شراء محتملة.
- كسر السعر لدعم في الاتجاه الهابط وإعادة اختباره فرصة بيع محتملة.

مناطق الدعم والمقاومة ومستويات الدعم والمقاومة 

إذا ألقيت نظرة على الرسم البياني وحاولت تحديد مستوى دعم أو مقاومة ستلاحظ أنه نادرا ما ينعكس السعر من نفس السعر السابق بالضبط، غالبا ما ستجد السعر في كثير من الأحيان يصل أدنى المستوى ويعود وأحيانا ينعكس قبل وصوله إليه، لهذا السبب يفضل بعض المحللين الفنيين رسم منطقة دعم أو مقاومة بدل مستوى محدد، فمستوى الدعم والمقاومة مجرد مستوى سعري محدد بينما منطقة الدعم والمقاومة هي منطقة سعرية تغطي نطاق مجموعة من الأسعار. تحديد ورسم مناطق الدعم والمقاومة عند استخدام مخطط الشموع اليابانية لعرض الأسعار قد يكون أكثر دقة من تحديد ورسم مستويات منفردة، فالأسعار غالبا ما تنعكس من مناطق سعرية وليس من مستويات سعرية محددة.

الفرق بين مستويات الدعم والمقاومة ومناطق الدعم والمقاومة
صورة توضيحية لمنطقة دعم تحولت الى مقاومة

تذكر!
- تحديد مناطق دعم أو مقاومة أدق وأوثق من تحديد مستويات سعرية محددة.
- مستويات الدعم والمقاومة على شكل خطوط تولد الكثير من الإشارات الخاطئة للمتداول وقد تُضيع الكثير من الفرص منه.

الخلاصة

تعتبر مستويات الدعم والمقاومة بمثابة لبنة لمجموعة من أدوات التحليل الفني وهي الأساس لمعظم استراتيجيات التداول الموجودة، دراسة ومعرفة تحديد وتداول هذه المستويات قد تكون خطوتك الأولى نحو احتراف التحليل والتداول في أسواق المال.




مصدر الرسوم البيانية: منصة ميتاتريدر 4 (Metatrader 4) لشركة IC Markets - الأطر الزمنية المأخوذة منها هذه الرسوم التوضيحية: اليومي- نطاق الأسعار: من 6 يوليوز 2020 حتى 13 أبريل 2022 - زوج العملة: EUR/USD - ضع في اعتبارك أن الأداء السابق ليس مؤشرًا على النتائج المستقبلية - المحتوى أعلاه لا يمثل نصيحة استثمارية.

تعليقات

أفضل منصة للتحليل الفني 👇