شرح الرافعة المالية بالتفصيل - ما هي الرافعة المالية؟

 شرح معنى الرافعة المالية في سوق تداول العملات، وما هي أفضل رافعة مالية للمبتدئين.
شرح الرافعة المالية

ما هي الرافعة المالية؟

الرافعة المالية في سوق تداول العملات يمكن اعتبارها ك قرض تمنحه شركات الوساطة المالية لعملائها لتمكينهم من فتح مراكز مالية قد تفوق مبالغهم المستثمرة بأضعاف.

أكثر توضيحا وتبسيطا، الرافعة المالية هي عبارة عن نسبة مضاعفة تمكن المتداول من المتاجرة بضعف مبلغه المستثمر، وتختلف من وسيط الى آخر وحسب تشريعات الهيئة الرقابية التي يخضع لها.

الرافعة المالية تبدأ من 1:1 وقد تفوق 1:1000 لدى بعض الوسطاء.

أمثلة:
نأخذ على سبيل المثال مبلغ ايداع المستثمر 1000$.

- رافعة مالية 1:100 تعطي للمستثمر قدرة التصرف في 100.000$.
($1000 الإيداع * الرافعة المالية 100)

- رافعة 1:200  تعطي للمستثمر قدرة التصرف في 200.000$.

- رافعة 1:500  تعطي للمستثمر قدرة التصرف في 500.000$.

لماذا الرافعة المالية؟

كما هو معروف آلية المتاجرة والربح من تداول العملات تعتمد على الاستفادة من التقلبات والتذبذبات السريعة والبسيطة في الأسعار، وتتطلب رأسمال كبير، المميز في الرافعة المالية هي أنها تمكن المستثمر من الاستفادة من هذه التذبذبات والتحركات السريعة في الأسعار دون الحاجة لرأس مال أكبر، و سنوضح هذا بالتفصيل.

الطريقة الكلاسيكية للمتاجرة في سوق العملات.

نأخذ على سبيل المثال المتاجرة في اليورو مقابل الدولار (EUR/USD).

السعر الحالي 1.03000 دولار، يعني 1 يورو يساوي 1.03000

سأذهب الى محل صرف العملات أو البنك وأشتري 100 يورو بالدولار، يعني أدفع قيمة 100 يورو بالدولار.  

100*1,03000 = 103 دولار.

سأدفع 103 دولار و احصل على 100 يورو.

سعر اليورو مقابل الدولار صعد ب 50 نقطة (Pips) بعد بضع ساعات وأصبح >>> 1.03500 دولار.

سأبيع ال 100 يورو بهذا السعر.

100*1.03500 = 103.5 دولار.

كم ربحت؟ 0.5 دولار من هذه المتاجرة.

يعني تحرك السعر ب 50 نقطة و باستثمار 103 دولار فقط ربحت 0.5 دولار، يعني هذا لو كنت استثمرت 1000 دولار في هذه الصفقة كنت سأحقق فقط 5 دولارات.

خلاصة هذا، المتاجرة الكلاسيكية ك المتاجرة برافعة مالية (1:1)، تحتاج الى رأسمال كبير للاستفادة من التحركات السعرية في سوق العملات.

المتاجرة بالرافعة المالية

نفترض أنني فتحت حساب تداول مع شركة وساطة مالية موثوقة واخترت رافعة مالية 1:100، يعني هذا لو قمت بإيداع مبلغ 100 دولار في حسابي سأصبح أتصرف في ما مجموعه 10.000 دولار (100 دولار * 100 الرافعة المالية).

تذكير!

- في الفوركس وعلى منصة التداول ميتاتريدر تقاس حجم الصفقة باللوت (Lot) واللوت هي وحدة قياس أحجام صفقات التداول، ف اذا كانت المسافة تقاس بالمتر ف حجم الصفقة تقاس با للوت.

- 1 لوت في سوق الفوركس يساوي 100.000 وحدة عملة (دولار، يورو، جنيه، ين...) حسب الزوج المتداول فيه، اذا كنت اتداول في زوج EUR/USD فواحد لوت يساوي 100.000 دولار.

- 0.1 لوت يساوي 10.000 وحدة عملة.

- 0.01 لوت وهو أدنى حجم صفقة، يساوي 1000 وحدة عملة.

- في الفوركس تقاس حركة السعر بالنقطة (Pip) وهي الحد الأدنى للتغيير في الخانة العشرية الرابعة بالنسبة لأغلب أزواج العملات، الا الأزواج المسعرة بالين الياباني، فالنقطة هي الحد الأدنى للتغيير في الخانة العشرية الثانية.

مثال: إذا تغير سعر زوج EUR/USD من 1,03010 الى 1,03020 نقول أنه صعد بنقطة واحدة.

كم تساوي قيمة نقطة واحدة (1 Pip) بالدولار عند تداول 1 لوت (1 lot) في  زوج اليورو مقابل الدولار؟

1 بيب تساوي 10 دولار.

كم تساوي قيمة نقطة واحدة (1 Pip) بالدولار عند تداول 0.1 لوت (0.1 lot) في  زوج اليورو مقابل الدولار؟

1 بيب تساوي 1 دولار.

تطبيق ما فهمناه على عملية المتاجرة السابقة.

عوض أن أذهب لمحل صرف العملات أو البنك، هذه المرة سأتداول على منصة ميتاتريدر وأفتح صفقة بقيمة 100 دولار.

 قلنا 100 دولار في الرافعة المالية أعطتها لنا شركة الوساطة تمكننا من التصرف في ما مجموعه 10 آلاف دولار.

10 آلاف دولار تساوي 0.1 لوت كحجم صفقة على ميتاتريدر، إذا كنا نتداول على زوج اليورو دولار.

ربح 50 نقطة تساوي 50 دولار.

أي بعد فتح وغلق الصفقة ستضاف الى رصيدنا 50 دولار ويصبح 150 دولار.

هل لاحظت الفرق بين المتاجرة بالرافعة وبدونها؟

بدون رافعة وباستثمار 100 دولار عندما تحرك السعر ب 50 نقطة ربحنا 0.5 دولار أما عندما استخدمنا الرافعة تضاعف الربح ليصل الى 50 دولار.

إنتباه! 

يجب أن تنتبه أيضا الى أن الرافعة سلاح ذو حدين، فهي تزيد من فرصة الربح والخسارة في نفس الوقت، لو افترضنا أننا خسرنا 50 نقطة في الحالتين السابقتين، لاحظ ماذا سيحدث:

- خسارة 50 نقطة تعني خسارة 0.5 دولار أي يبقى في الرصيد 99.5 دولار.

- خسارة 50 نقطة في حالة استعمال الرافعة المالية 1:100 وبصفقة 0.1 لوت ستكون 50 دولار، أي سيبقى في رصيدنا 50 دولار.

الجميل في الرافعة المالية أنه بامكاننا تقسيم هذه المئة دولار الى عدة صفقات بدل أن نستثمر 100% نستثمر فقط 10% منها، يعني نفتح صفقة ب 0.01 لوت أي 10 دولار مضروبة في الرافعة المالية هي 1000 دولار.

هذا ما يسمى بالمتاجرة بالهامش، عند فتح صفقة ب 0.01 لوت تعني كأنك استثمرت 1000 دولار في زوج اليورو دولار.

100 دولار (ايداعنا في الشركة) * 100 (الرافعة) = 10.000$

عندما تفتح صفقة ب 0.01 لوت فكأنما استثمرت فقط 10 دولار من مبلغ ايداعك مضروب في الرافعة.

ف 10 دولار تسمى بالهامش المستخدم  و 90 دولار تسمى بالهامش المتاح.

التداول بالرافعة المالية في الفوركس يسمى بـالمتاجرة بالهامش، أي المتداول يدفع في الصفقة عربون فقط ويسمى في سوق الفوركس بالهامش المستخدم (Used Margin). 

هذا العربون يخصم من رصيد الحساب عند فتح الصفقة. 

إذا كان توقع المتداول صحيحا لاتجاه حركة السعر يعاد هذا العربون او الهامش الى رصيد الحساب مع زيادة الربح. أما في حالة الخسارة، تُخصم منه.

الشركة لا تتدخل معك لا في الربح ولا في الخسارة عندما تفتح صفقة تداول، فأي مبلغ ربحته يضاف الى رصيد حسابك وأي مبلغ خسرته يخصم من رصيدك أيضا. في حالة انعكس السوق عليك وخسرت ما يفوق حجم رصيدك تغلق كافة الصفقات أوتوماتيكيا ويتم تصفير حسابك وهذا ما يسمى  في الفوركس بالمرجنة (Full Margin).

ما هي أفضل رافعة مالية؟
اختيار أفضل رافعة مالية يعتمد في الأساس على خبرة المتداول واستراتيجيته في التداول، فكما سبق وأن ذكرنا تعتبر الرافعة المالية كسلاح ذو حدين في المتاجرة، فهي تضاعف الربح وتضاعف الخسارة في الوقت نفسه.

بعض محددات اختيار الرافعة المالية:
- حجم الايداع: غالبا ما يفضل المستثمر بإيداع صغير اختيار رافعة مالية كبيرة ليستفيد بأقصى ما يمكن من التحركات البسيطة في الأسعار.
- نوعية المتاجرة: المتداول الذي يعتمد على الصفقات السريعة غالبا ما يفضل رافعة مالية كبيرة، أما المتداول الذي يمتلك رأسمال كبير ويعتمد على الصفقات الطويلة الأجل يفضل رافعة مالية صغيرة.

خلاصة، اختيار رافعة مالية كبيرة دون خبرة في المتاجرة ودون استراتيجية تداول قوية ودون معرفة إدارة مخاطرة، هي بالتأكيد ودون شك خطوة نحو المرجنة والخسارة.


اقرأ المزيد ...

ما هو السبريد (Spread) في التداول؟ - شرح مبسط للمبتدئين

ما هو السبريد في التداول؟
يعتبر السبريد واحد من من أهم المفاهيم والمصطلحات الأساسية في سوق التداول، ويعني فارق السعر بين سعر البيع والشراء لأصل مالي معين (زوج عملة، سعر مؤشر، سلعة، سهم شركة. إلى غير ذلك)، وهو المصدر الأساسي لدخل الوسيط الذي تتداول معه.

أكثر توضيحا، السبريد (Spread) أو الفارق السعري هو عدد النقاط (Pips) بين سعر العرض "Bid" وهو السعر الذي تبيع به وبين سعر الطلب "Ask" وهو السعر الذي تشتري به، عدد النقاط هاته هو مقدار الأجر أو العمولة التي تأخذها الشركة عن كل صفقة بيع أو شراء تمررها لك الى السوق، وتختلف عدد هذه النقاط من شركة إلى أخرى، وتتغير حسب سيولة الأصل المالي وحجم التداولات عليه وظروف السوق.

مثال توضيحي
أسعار العرض والطلب في شركة IC Markets - منصة ميتاتريدر مع توضيح لفارق السعر - السبريد.
فوارق الأسعار - السبريد
ما معنى النقطة Pip؟
كما سبق وأن أشرنا السبريد يقاس بعدد النقاط بين سعر العرض والطلب، يعني النقطة هنا هي مقياس لمقدار حركة السعر.

على سبيل المثال في الأزواج الرئيسية قيمة النقطة تساوي 1/1000 أي 0.0001، إذا أخذنا مثلا من صورة عرض الأسعار أعلاه زوج الباوند - دولار (GBP/USD) وطرحنا سعر الطلب من سعر العرض (0,00003 = 1,28899- 1,28902) سوف نحصل على فارق السعر والذي هو 0.3 نقاط على كل لوت.

كيفية حساب فرق السعر - السبريد
دون الحاجة لإجراء أي حسابات، لمعرفة فارق السعر الذي يأخذه أي وسيط تداول على أي زوج عملة أو أصل مالي معين قم بالضغط يمين فأرة الحاسوب على شاشة عرض الأسعار من منصة ميتاتريدر واختار في القائمة (Spread) وستلاحظ كل زوج عملة وعدد نقاط السبريد جانبه كما هو موضح في الصورة أسفله.
في الحالة أسفله يعتمد الوسيط التسعير الخماسي، فقيمة السبريد هنا هو قسمة العدد على 10.

حساب السبريد
السبريد الثابت والمتغير
في سوق تداول العملات يمكن أن يكون السبريد ثابتا أو متغيرا، عندما يكون ثابتا فهو يبقى كما هو بغض النظر عن ظروف السوق أو حجم التداول ودرجة السيولة، ويمكن معرفته مسبقا قبل فتح الصفقة، أما عندما يكون متغيرا فهو يتغير باستمرار، بحيث يزداد أو ينقص حسب العرض والطلب على العملة ويختلف مع تقلبات السوق.

ينخفض السبريد عادة عندما يزداد العرض والطلب على العملة وتزداد درجة سيولتها، لهذا السبب تجد على سبيل المثال السبريد على زوج اليورو مقابل الدولار أقل من باقي أزواج العملات الاخرى نظرا لكونه الزوج الأكثر تداولا والأكبر سيولة.

ما هو أفضل السبريد للتداول؟
بشكل عام كل ما كان السبريد منخفض كل ما كان لصالحك، سبريد مرتفع يعني رسوم أكثر وأرباح أقل على صفقاتك.

السبريد الأفضل هو سبريد البنوك وهو السبريد الحقيقي لسوق الفوركس، للوصول الى هذا السبريد يحتاج المستثمر الى فتح حساب ECN لدى وسيط تداول حقيقي بدون مكتب تداول، في هذا النوع من أنواع حسابات التداول يدفع المستثمر فقط عمولة مقابل كل عقد تداول ويحصل على فروقات أسعار البنوك والتي هي الأدنى في السوق.

واحدة من أفضل هذه الشركات التي تقدم حسابات ECN بسبريد البنوك، شركة IC Markets، فإذا لاحظت في شاشة عرض الأسعار أعلاه ستجد أن فروقات الأسعار تكاد تكون منعدمة على أغلب أزواج العملات ( في حالة سوق مستقر*)، هذه الشركة تقدم سبريد ابتداء من 0 نقطة مع عمولة مقابل كل عقد تداول.

اقرأ المزيد ...

شرح خطوط الاتجاه Trend Lines بشكل مبسط

ما هي خطوط الاتجاه؟
تعتبر خطوط الاتجاه واحدة من أهم أدوات التحليل الفني وأكثرها استخداما في التداول، تشبه هذه الخطوط في شكلها ووظيفتها الدعوم والمقاومات، ويوجد نوعين منها وهي خط الاتجاه الصاعد وخط الاتجاه الهابط.

خط الاتجاه الصاعد Uptrend line
هو عبارة عن خط مستقيم مائل ميلا ايجابيا صاعدا يربط على الأقل قاعين في حركة تصاعدية (أي يكون القاع الثاني أعلى من القاع الأول كما هو موضح في الصورة أسفله باللون الأزرق)، ويُرسم أسفل السعر من اليسار إلى اليمين.

يعمل هذا الخط في وظيفته كخط دعم متحرك في اتجاه صاعد (يشير أن الطلب على الأصل في تزايد) ويعتمد عليه المتداول لفتح صفقات شراء عند انعكاس السعر فيه، أو بيع عند اختراق وكسر السعر له (انخفاض الطلب على الأصل وسيطرة البائعين على السوق).
خط الاتجاه الصاعد Uptrend line

خط الاتجاه الهابط Downtrend line
هو عبارة عن خط مستقيم مائل ميلا سلبيا هابطا يربط على الأقل قمتين في حركة تنازلية (أي تكون القمة الثانية أسفل من القمة الأولى كما هو موضح في الصورة أسفله باللون الاحمر)، ويُرسم فوق السعر من اليسار إلى اليمين.

يعمل هذا الخط في وظيفته كخط مقاومة مائل في اتجاه هابط (يشير إلى انخفاض ثابت في الأسعار أي أن العرض يصبح أعلى من الطلب) ويعتمد عليه المتداول لفتح صفقات بيع عند انعكاس السعر فيه، أو شراء عند اختراق وكسر السعر له (ارتفاع الطلب على الأصل).
خط الاتجاه الهابط Downtrend line

كيفية رسم خطوط الاتجاه
يتم رسم خط اتجاه أو خط ترند عن طريق ربط قمتين أو قاعين في حركة تنازلية أو تصاعدية بخط مستقيم، ويتم تأكيده والاعتماد عليه في التداول فقط عندما تتشكل قمة أو قاع ثالثة.
لا يعتبر خط الاتجاه قوي الا بعدما ينعكس السعر أو يرتد فيه ثلاث مرات على الأقل أو أكثر.

كسر السعر لخط الاتجاه

كما هو معلوم أن السعر لا يستمر في نفس الاتجاه إلى الأبد، ولا يستمر في الانعكاس والارتداد في خط الاتجاه مهما كان قويا.

كسر السعر لخط الاتجاه إشارة على تغيير اتجاهه، يحدث أن يلامس السعر خط الاتجاه وبدل أن يرتد أو ينعكس منه يكسره ويبدأ حركته في اتجاه آخر جديد.

 فكما هو موضح في المثالين السابقين إذا لاحظت، السعر في الاتجاه الصاعد استمر في الانعكاس من خط الاتجاه الى أن كسره وغير اتجاهه من صاعد الى هابط، هذا الكسر يمكن الاستفادة منه في اقتناص فرص بيع. تماما بالنسبة للاتجاه الهابط إذا لاحظت السعر ارتد عدة مرات من الخط بعدها كسره وغير اتجاهه من هابط الى صاعد.

ما يجب أن تتذكره
- خطوط الاتجاه هي بمثابة دعوم ومقاومات متحركة يتم رسمها لتحديد اتجاه السعر الحالي.
- يرسم الخط على قاعين أو قمتين ولا يمكن الاعتماد عليه الا بعدما تتكون القمة أو القاع الثالثة.
- تزيد مصداقية خط الاتجاه وقوته كلما زادت المدة الزمنية لالتزام السعر بالتحرك عليه (يُفضل أن لا تقل هذه المدة 8 أيام على الأقل).
- في الترند الصاعد يمكن اقتناص فرص شراء عند الانعكاس، أو بيع بعد الكسر وذلك بالاعتماد على أدوات تحليل اخرى.
- في الترند الهابط يمكن اقتناص فرص بيع عند الارتداد، أو شراء بعد الكسر وذلك بالاعتماد على أدوات تحليل اخرى.



اقرأ المزيد ...

شرح مؤشر ستوكاستيك بشكل مبسط وأفضل 3 استخداماته

مؤشر ستوكاستيك Stochastic Oscillator واحد من بين أشهر مؤشرات الزخم الموجودة على منصات التداول وأكثرها استخداما من قبل المتداولين.
يقوم هذا المؤشر بمقارنة سعر إغلاق أصل مالي معين بمجموع أسعاره خلال مدة زمنية معينة، ويترجمها على شكل خطوط، ويعتمد عليه المتداول لمساعدته في التنبؤ بحركة السعر أو لتأكيد دخوله في صفقات التداول، أو لمعرفة السعر هل هو في ذروة البيع، أو الشراء.

قيمة مؤشر ستوكاستيك حددها مبتكر المؤشر "جورج لان" من 0 الى 100، وتتذبذب خطوطه بينها، ويتكون المؤشر من مستويين وهما المستوى 20 و 80، وخطين، خط سريع يطلق عليه %K، واخر بطيء يطلق عليه %D. 
شرح مؤشر ستوكاستيك

تشير قيم خطوط مؤشر ستوكاستيك أن السعر في ذروة بيع محتملة عندما تنزل عن المستوى 20 (احتمال صعود السعر في أي لحظة)، وفي ذروة شراء محتملة عندما تفوق المستوى 80 (احتمال هبوط السعر في أي لحظة).

- ذروة الشراء أو إفراط في الشراء (Overbought): عندما يتخطى الخط الأزرق (%K) المستوى 80 مكونا قاع.
- ذروة البيع أو إفراط في البيع (Oversold): عندما يهبط الخط الأزرق (%K) أسفل المستوى 20 مكونا قاع.
إشارة: التداول بواسطة المؤشر لوحده غير دقيق نهائيا، يجب استخدامه مع مؤشرات وأدوات تحليل أخرى.

كيفية إضافة مؤشر ستوكاستيك Stochastic Oscillator على منصة ميتاتريدر؟
يتم إضافته عن طريق الضغط على الاختيار "إضافة مؤشر" من شريط الأدوات العلوي، أو من قائمة المؤشرات في الجانب الأيمن للمنصة.
 كيفية إضافة مؤشر ستوكاستيك على منصة ميتاتريدر


أفضل إعدادات مؤشر ستوكاستك
بالنسبة للاعدادات، إذا كنت مبتدئ لا بأس في التداول به بواسطة الإعدادات الافتراضية.

 إذا كنت تتداول على الإطار الزمني اليومي، يمكنك تجربة هذه الإعدادات (9,3,5) على حساب تجريبي لمتابعة ورصد تقاطعات خطوط المؤشر بشكل أدق وأفضل.
أفضل إعدادات مؤشر ستوكاستك

طرق التداول أو المتاجرة بواسطة مؤشر ستوكاستك
في الحقيقة ليس المهم الطريقة بقدر ما هو مهم الفهم الصحيح لإشارات المؤشر وكيفية التعامل معها وقرائتها بشكل صحيح ودقيق،
الاعتماد على المؤشر يجب أن يكون محددا و مضبوطا و منسجما مع تحركات السعر، ف القراءة الخاطئة لحركة السعر يترتب عنها فهم خاطئ لإشارات المؤشر.

الخطأ الفادح الذي يقع فيه أغلب مضاربي الفوركس المبتدئين هو استخدام قواعد المؤشر في كافة تداولاتهم وبشكل عشوائي دون مراعاة ظروف السوق وتحديد اتجاهات السعر، كي تتجنب عزيزي القارئ هذا الخطأ إليك أفضل ثلاث استخدامات واسرار مؤشر ستوكاستيك، عليك ضبط فهمها جيدا، كي تتمكن من الدخول في صفقات تداول ناجحة باذن الله.

1- اكتشاف التشبع البيعي والشرائي
عندما تتجاوز خطوط المؤشر المستوى 80 مشكلة قاع وفي اتجاه هبوطي، تعتبر هذه الاشارة أن السعر في ذروة شراء محتملة، يمكن الاعتماد عليها مع أدوات تحليل أخرى (كالمقاومات على سبيل المثال) للدخول في مراكز بيع أو للتقليل من مراكز الشراء المفتوحة.
فكما ترى في المثال أسفله سعر اليورو مقابل الدولار وصل لذروة شراء أكدناها باشارة الستوكاستيك وخط اتجاه هابط الذي هو بمثابة مقاومة وخط المتوسط المتحرك الأسي.

معرفة السعر في تشبع شرائي لم تكن عشوائية، لاحظ قبل المربع الاحمر المحاط بخطوط الستوكاستيك سبق أن تجاوزت الخطوط المستوى 80 وشكلت قاع لكن لم تكن اشارة دقيقة ومؤكدة، لهذا يجب عليك دائما أن لا تدخل عشوائيا مع اشارات المؤشر دون الاعتماد على أدوات تحليل أخرى.
 التشبع الشرائي

عكس ذالك تماما، عندما تنزل خطوطه عن المستوى 20 مشكلة قاع وفي اتجاه صعودي، تعتبر اشارة على أن السعر بلغ ذروة البيع، يمكن الاعتماد عليها مع أدوات تحليل أخرى (كالدعوم على سبيل المثال) للدخول في مراكز شراء أو للتقليل من مراكز البيع المفتوحة.
 التشبع البيعي

2- رصد تقاطعات خطوط مؤشر ستوكاستيك Stochastic Crossover

تعتبر التقاطعات واحدة من أهم إشارات مؤشر الستوكاستك وأكثرها استخداما في التداول، يمكن للمتداول الاعتماد عليها للدخول في مراكز البيع والشراء حسب كيفية التقاطع.
إشارة الشراء: عندما يقطع الخط الأزرق K% الخط الاحمر D% ويصبح فوقه.
إشارة البيع: عندما يقطع الخط الأزرق K% الخط الاحمر D% ويصبح تحته.

دقة الإشارات تكون أكثر في الاتجاهات الجانبية للسعر(الاتجاه الصاعد والهابط) لكن يجب عليك دائما دعمها وتأكيدها بأدوات تحليل أخرى.

3- إكتشاف الدايفرجنس Divergence (الانفراج أو التباعد)
الانفراج والتباعد بين السعر والمؤشر، واحدة من بين الإشارات التي قد تساعد المتداول في التنبؤ بحركة السعر بشكل صحيح.

متى يحدث الدايفرجنس؟
يحدث الدايفرجنس ببساطة عندما لا يتطابق زخم أصل مالي معين مع السعر، أي يصبح السعر في اتجاه و المؤشر في اتجاه آخر معاكس له.

- إشارة الشراء: السعر يشكل قيعان هابطة والمؤشر يشكل قيعان صاعدة. كما ترى في المثال أسفله، سعر زوج اليورو - دولار شكل قيعان هابطة وكأنه في اتجاه هابط لكن عندما لاحظنا المؤشر وجدناه يشكل قيعان متعاكسة تماما مع اتجاه السعر أي في اتجاه صاعد.

 إكتشاف الدايفرجنس Divergence بواسطة ستوكاستك

- إشارة البيع: السعر يشكل قيعان صاعدة والمؤشر يشكل قيعان هابطة.
 إكتشاف الدايفرجنس Divergence بواسطة ستوكاستك

خلاصة
مؤشر الستوكاستك قد يكون واحد من بين أقوى المؤشرات التي تساعدك في الدخول في مراكز تداول ناجحة، إذا ضبطت استخدامه بشكل جيد مع أدوات تحليل أخرى، لهذا حاول أن تستخدم هذه المعلومات الذي تعلمتها عنه في هذه المقالة وتطبقها في تداولاتك على حساب تجريبي حتى تتمكن من فهم استخداماته جيدا، أتمنى لك التوفيق.

اقرأ المزيد ...